FacebookTwitterMr MaaroufInstagramPinterest

تعريف الصلاة

يمكن تعريف الصلاة في الإيمان المسيحي بأنها "لقاء مع الله"، فيها يقدم المصلّي لله الشكر والحمد ويسأله غفران خطاياه ويرفع أمامه طلباته وتضرعاته.

وتندرج الصلاة في سياق عبادة الله الواحد. تدخل الصلاة في صلب حياة المؤمن المسيحي إذ تُعتبر الغذاء الروحي الذي ينمّي الإيمان ويقويه ويثبته، ومن دون الصلاة يضعف المؤمن ويفتر إيمانه ويصبح فريسة سهلة لعدو الإنسان أي الشيطان. إنه امتياز عظيم أن نكون في محضر الله نكلّمه ونشعر بروحه يقودنا ويرشدنا ويصغي إلى صلواتنا إصغاء الأب الحنون.

كيفية الصلاة ومكانها

الصلاة في المسيحية قد تكون فردية أو جماعية. الصلاة الفردية أن يكون المؤمن وحده في مكان معيّن (في بيته، سيارته، عمله، مدرسته أو جامعته، في الطائرة، أو البحر أو في أي مكان آخر)، يصلّي لله بخشوع وتقوى ووقار ومهابة. والصلاة الجَماعية، وهي غالباً ما تكون ضمن لقاء مجموعة من المؤمنين المسيحيين في اجتماع يدعى اجتماع الصلاة.

شروط الصلاة

لا يوجد شروط محدّدة للصلاة، كغسل اليدين مثلاً أو عدد ركعات معينة أو ترداد الكلمات نفسها كلّ مرة. الله لا ينظر إلى خارج الإنسان بل إلى داخله، أي فكره وقلبه (دون إهمال شكله الخارجي). الله يريدنا أنقياء من الداخل كي يُسَرّ بصلواتنا وتكون مقبولة عنده ويرضى بها ويستجيبها بحسب مشيئته، نقرأ في رسالة يعقوب 4: 8.

أوقات الصلاة ووجهتها

تحديد وقت الصلاة لا علاقة له بتعليم كتابي أو عقيدة إيمانية إنما له طابع تنظيمي شكلي فقط، لذا، يمكن لكل كنيسة أن تحدِّد موعداً أو وقتاً معيناً يلتقي فيه المؤمنون للصلاة في الكنيسة، كما يمكن لأي مؤمن أو مجموعة مؤمنين أن يصلّوا في أي وقت يحددونه.
نحن نؤمن أنّ الله غير مقيّد بوقت ولا بمكان وهو يصغي لمؤمنيه في أي وقت يطلبونه ويسألونه، مصلّين له بحمد وشكر وإكرام رافعين إليه تضرعاتهم وطلباتهم بإيمان وبنقاء الفكر والضمير. والإنجيل المقدس يحثّنا على الصلاة قائلاً في إنجيل لوقا 18: 1، وفي كولوسي 4: 2. يصلي المؤمنون بكل الاتجاهات، والله يسمعهم ويقبل صلواتهم إن كانت نابعة وصادرة من قلوب طاهرة وعقول نقيّة.

- أخي القارئ، على أمل أن تكون هذه المقالة الموجزة عن الصلاة  قد بيّنت لك مفهوم الصلاة في الإيمان المسيحي، نسأل الله أن يفتقدك برحمته فتتوب وتصلي إليه وحده مستسلماً لمشيئته طالباً غفرانه. الرب يحبك ويُسرّ بوجودك في محضره تتكلم إليه وهو يصغي إليك.

ماذا يقول الكتاب المقدس عن الصيام؟

ما هي المبادىء الأساسية للديانة المسيحية؟

دردشة
تم إغلاق هذه الدردشة

تعليقات (28)


حبيب يوسف (المشرف) - 2018-03-05 08:29

طبعا يا صديقنا...اهلا بك وبأسئلتك


MAX0 () - 2018-01-06 09:30

هاي ..كيفكم
أنا جديد هنا
هل يمكنني أن أسأل بعض الأسلة ؟


حبيب يوسف (المشرف) - 2016-07-22 07:59

الصديق جنرال

المقالة اعلاه تجيبك عن سؤالك


general (مصر) - 2016-07-09 17:43

هل الصلاة لها وقت معين وهل لها طقوس خاصة ؟


حبيب يوسف (المشرف) - 2016-02-24 07:45

اهلا بك...ليس للصلاة وقت او عدد حصري...اذ يمكن الصلاة في كلوقت وبالقدر الذي يريده المؤمن....الله يسمع صلاتنا ليس بحسب عددها او وقتها بل بحسب قلوبنا وان كانت صلاتنا تسر قلبه.


مادونا (أفغانستان) - 2016-02-17 08:33

سلام المسيح معك ايضا
شكرا على الاجابة على سؤالي السابق عندي سؤال اخر كم مرة تقريبا يجب الصلاة في اليوم وهل الصلاة مرة واحدة قليل.


حبيب يوسف (المشرف) - 2016-02-16 15:47

سلام المسيح اخت مادونا

شكرا من اجل زيارتك موقع معرفة ومن اجل رأيك المعبر...أما بالنسبة لسؤالك فالجواب عنه مما قاله الرب يسوع المسيح: 15مِنْ أَجْلِ ذلِكَ هُمْ أَمَامَ عَرْشِ اللهِ، وَيَخْدِمُونَهُ نَهَارًا وَلَيْلاً فِي هَيْكَلِهِ، وَالْجَالِسُ عَلَى الْعَرْشِ يَحِلُّ فَوْقَهُمْ. 16لَنْ يَجُوعُوا بَعْدُ، وَلَنْ يَعْطَشُوا بَعْدُ، وَلاَ تَقَعُ عَلَيْهِمِ الشَّمْسُ وَلاَ شَيْءٌ مِنَ الْحَرِّ، 17لأَنَّ الْخَرُوفَ الَّذِي فِي وَسَطِ الْعَرْشِ يَرْعَاهُمْ، وَيَقْتَادُهُمْ إِلَى يَنَابِيعِ مَاءٍ حَيَّةٍ، وَيَمْسَحُ اللهُ كُلَّ دَمْعَةٍ مِنْ عُيُونِهِمْ»....الى ذلك قال الرسول بولس: :«مَا لَمْ تَرَ عَيْنٌ، وَلَمْ تَسْمَعْ أُذُنٌ، وَلَمْ يَخْطُرْ عَلَى بَالِ إِنْسَانٍ: مَا أَعَدَّهُ اللهُ لِلَّذِينَ يُحِبُّونَهُ»

اخت مادونا من الرائع ان يكون لديك شوق لمعرفة ما في جنة الله الحقيقية...والاروع ان تكوني متأكدة انك ستكوني من اهل ملكوت الله...وللتوضيح نحن في ايماننا المسيحي نقول ملكوت الله او ملكوت السموات ولا نقول الجنة.


مادونا (أفغانستان) - 2016-02-15 08:41

شكرا على تعبكم في جمع المعلومات الله يباركم بس عندي سؤال اريد اعرف شكل الجنة و ماذا سوف سيكون عمل البشر هناك الى الابد


حبيب يوسف (المشرف) - 2015-09-15 10:49

الاخ شوشا

اهلا بك في موقع معرفة وشكرا لمرورك ومشاركتنا سؤالك.

لا ادري ان كن قرأت حضرتك المقالة عن الصلاة....اعتقد انها تجيب عن سؤالك.


freedom () - 2015-09-11 16:08

هل الهدف من الصلاه هو اداء فرض فرضه الله ويجب عمله لنحصل علي رضا الله ام ان الصلاه هي وسيله للانسان ليرتقي ويتقرب لله


حبيب يوسف (المشرف) - 2015-05-06 05:51

امين ، ونسأل الله ربنا ان يباركك لتكوني دائما مصلية بهذه الروح.


خادمة المسيح (الامارات العربية المتحدة) - 2015-05-05 12:19

الصلاة في المسيحية هي ذوبان روح الانسان في محضر روح الله القدوس لان الله روح وانكسار وخشوع نفس المصلي في محضر الله القدوس ويجب ان نتعلم الشكر دائما على النعم التي لدينا وعلى النعم التي ليست لدينا ايضا على الافراح كما على الاحزان والصلاة هي علاقة شركة حقيقية مع الله وعلاقة حميمية معه بيحيث نسبحه ونرنم له ونحن فرحانين بلقائه والتواجد معه في مخدعنا الشخصي ونتلهف ونتشوق للقائه والتحدث معه لانه يسمعنا وهو دوما معنا والصلاة ليست في كثرة الكلمات بل في معناها القوي بحيث تنبع من قلب جياش ومسبي بحب الله القدوس


johnny (العراق) - 2014-04-17 04:11

حفضكم الرب


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-07-31 06:08

الاخت رايا
سلام لك باسم المسيح

لم نجر اي مقارنة بين الصلاة في الاسلام والصلاة في المسيحية...ونؤكد لحضرتك ومع احترامنا لك ولن نتجرأ على وصفك بالجهل، بأننا نعلم ما هي الصلاة في الاسلام ولماذا تتم بهذا الشكل. المهم ان تهدأي ولا تكوني عصبية المزاج لأن العقل في الصبر والتروي.


() - 2012-07-30 16:55

اول كلامي يا اخي لما بدك تحكي عن الصلاة في المسيحية ليش بتقارن بالدين الاسلامي في ديانات تانية اتقارن فيها هو ما في غير الاسلام وتاني اشي انت سألت حالك احنا ليش بنتوضا قبل الصلاة وسألت حالك ليش بنتجه ناحية القبلة وليش عندنا عدد ركع محددة اذا اعرفت اتجاوب وقتها قارن يعني لما بدك تحكي لازم تحكي ومن وراء معرفة مش من ورا جهل والمهم حكي والسلام


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-07-09 05:44

الاخت بافاريا
سلام لك باسم المسيح

لماذا ستكون الركعات محددة العدد؟ هل الله يهمه عدد الركعات ام السجود بحد ذاته؟ كيف يجعل عدد الركعات الانسان منظما داخليا وخارجيا؟

شكرا لك


() - 2012-07-08 13:20

مرحبا
لدي سوال لماذا الصلاة غير محدد بركعات او اوجه خاصة فهذا يجعل الانسان منظم داخليا وخارجيا


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-06-11 05:52

الاخ حامد
سلام لك باسم المسيح

الخطأ هو كلامك يا صديقي العزيز...ايماننا بالمسيح حق واي ايمان آخر بالمسيح يناقض ايماننا به هو مرفوض عند الله جملة وتفصيلا...لذا وبحبة نقول لك ان شئت الايمان الصحيح بالمسيح فآمن به بحسب الكتاب المقدس.


(العراق) - 2012-06-11 01:50

السلام عليكم ايها الاخوه المسيح اولا ان ايمانكم با المسيح هو خطأ كبير عند الله


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-05-14 06:22

الاخت مسلمة

سلام لك باسم المسيح

شكرا لزيارتك موقع معرفة راجين من الله ان يكون مصدر بركة وسلام لك...كما نشكرك على سؤالك....

غالبا نبدأ صلاتنا بتقديم الشكر والحمدلله...وتتضمن الصلاة بالاضافة الى ذلك يمكن لكل مؤمن ان يرفع طلباته وتضرعاته الى الله ويسأله الاستجابة بحسب مشيئته تعالى...

"اليك نموذج من صلاة المؤمن المسيحي: الهنا المبارك القدوس، نسجد أمامك بوقار وإجلال، نقدم لك الحمد والشكر من اجل مراحمك وبركاتك، ونمجدك لأجل صفاتك وأعمالك، أنت الإله الحقيقي وحدك نعبدك ونطيعك وننحني امام هيبتك وجلالك...نسألك العفو والغفران على استحقاق فداء المسيح، على ما اقترقناه من ذنوب ومعاص سواء بالقول او الفكر او الفعل...ونسألك ان تنقي قلوبنا وضمائرنا وافكارنا وتهدينا بنورك البهي وتثبتنا في الايمان بك...نسألك يا ربنا ان تستجيب طلباتنا هذه: (تعداد الطلبات)...نرفع صلاتنا باسم مخلصنا يسوع المسيح. أمين. "


مسلمة (العراق) - 2012-05-12 13:46

اريد ان اعرف كيف تبدا صلاتكم وماذا تقولون ؟

تحياتي المخلصه لاخواني واهلي المسيحيين

احبكم


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-04-23 07:06

الاخت "المسيح دين حرام"

سلام لك باسم المسيح

من زرع برأسك هذه الافكار الغريبة العجيبة؟ المسيح هو المخلص الوحيد لك ولا نجاة لك من النار الا بالايمان بالمسيح تائبة عن ذنوبك...
يقول الرب يسوع: انا هو القيامة والحياة من آمن بي ولو مات فسيحيا...أنا هو نور العالم من يتبعني فلا يمشي في الظلمة بل يكون له نور الحياة.


(المملكه العربية السعودية) - 2012-04-21 12:45

حرام الدين المسيحي اسلو يالمسيح ترا فيه موت وجنه ونار


(الهند) - 2012-02-21 19:17

المسلم اخ المسلم حبي الى سيد المسيح


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-02-17 05:42

الاخ كلنا
سلام لك باسم المسيح
من تقصد بقولك كلنا شعب مسلم؟

عن اي كابوس تتحدث؟.

ربنا يهيدك ويرشدك للحق


يقول الرب يسوع: انا هو الطريق والحق والحياة.


(المملكه العربية السعودية) - 2012-02-16 10:24

اصحوو ايوه الناس
في الكابوس الذي انتم فيه


حبيب يوسف (المشرف) - 2012-01-30 06:42

الاخ هاني
سلام لك باسم المسيح
صحيح اجبتني عن سؤالي حولي طلبي منك ان تجاهر وتنادي لرسول الاسلام: انت ربي يا رسول الاسلام...لكن جوابك ليس بمحله اطلاقا مع احترامي لك، فإن كان القرآن ايضا يشير الى ان كلمة رب يمكن ان تقال لانسان، فلما الخشية ان تنادي على رسول الاسلام ب يا ربي؟ ان سألك احدهم قل له ان هذه العبارة تقال للانسان ايضا...

-اخي الكريم، قلنا لك باننا نوافق ان كلمة אֲדֹנִי تعني سيد ورب ويمكن ان تقال لانسان...انت تحاججني بما اوافقك عليه؟...لكنك اخطأت خطأ فادحا حين ترجمت كلمة אֲדֹנִי الى "الرب"...هذه الكلمة من دون ال التعريف...يوجد اسياد وارباب كثر، ولكن "الرب" واحد...
هل قال ابراهيم عن نفسه انه "الرب" هل قال موسى عن نفسه انه "الرب"...هل قال موسى عن نفسه انه "اله" او الوهيم؟ اما قول الله لموسى بأنه جعله "الها لفرعون وقد جاءة في اللغة العبرية بلغة التفخيم، فهذا ليس تفضيلا لموسى، بل ان الله اراد ان يقول لموسى ان كلامه ليس له بل لله اي ليهوه...

-عزيزي هاني، من المهم جدا ان تميز وتعرف من المتكلم في سياق اي نص تقرأ في الكتاب المقدس...

-صحيح لم ينادٍ المسيح اي واحد قائلا له يا الله، لكن علماء اليهود عرفوا تماما انه يعتبر نفسه الله، وهم حاولوا قتله لأنه ساوى نفسه بالله جاعلا نفسه اله وهم يؤمنوا انه لا اله الا الله...ومن هنا يجب ان تعرف ان كلمة الوهيم المنسوبة لموسى على فم الله (بالنص العبري للتوراة) لكان اليهود اقاموا الدنيا ولم يقعدوها لو فهموا ان الله يجعل موسى الها حقيقيا يساويه بنفسه...لذا يا صديقي، سؤالي "اين قال المسيح انا لست الله" وفي محله وصائب مقابل سؤالكم اين قال المسيح انا الله...مع العلم انكم تنفون ايضا ان يكون المسيح هو ابن الله وهو قال صراحة انه ابن الله (بالمفهوم المسيحي وليس بالمفهوم الاسلامي طبعا)...فلماذا لم يقل المسيح انا لست ابن الله؟ لماذا لم يعترض على بطرس حين اعلن له انه ابن الله؟...

-طبعا النبؤة تتحدث عن انسان يا اخ هاني، اتظن اننا نؤمن ان المسيح ليس انسانا ايضا؟...اما قولك انه يستغيث، فهذا كلام غير دقيق، فلقد قلنا انه يؤكد ان ما جاء عنه في سفر المزامير قد تحقق...ولكن ساسايرك واعتبر انها استغاثة، فالمسيح من جهة بشريته شعر بالضعف والالم والتعب، وبشعوره الانساني طلب العون تحت اهوال الآلام الجسدية التي عانى منها، فهو لم لم يشعر بالم شديد لما كان بعد انسانا طبيعيا كاملا...المسيح عاش بشريته كاملة ما خلا الخطية...

-اني اعرف انك لا تؤمن بصحة نصوصنا...ونحن كذلك لا نؤمن بصحة نصوصكم، وهذا لا يعني اننا لا نحترمكم...ونحن لا نؤمن ان دين الله هو الاسلام...ولا نؤمن ان الانبياء كانوا مسلمين ، هل تعلم لماذا؟ لأن رسول الاسلام قال: "...قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين ...".
لا تقل لي رجاء انه قصد انه اول المسلمين في امته... وان كنت تعتبر ان الاسلام هو الاستسلام لمشيئة الله فنحن المسلمون الحقيقيون...لأننا خضعنا لمشيئة الله واستسلمنا لها مؤمنين انه احبنا وافتدانا بدم المسيح...

-اما من سمى الديانة بالمسيحية، فنحن لا نؤمن بديانة مسيحية بل لنا ايمان مسيحي...لقد دعي المؤمنون مسيحيين في انطاكيا، ونحن نفتخر ان هذه التسمية لازمت المؤمنين مدى التاريح وستبقى حتى مجيء المسيح بمجد عظيم...

-نأتي الى قول المسيح انا البداية والنهاية، عزيزي، المسيح لا بداية ولانهاية له من جهة الوهيته فهو الاولي السرمدي...قال له اليهود: ليس لك خمسون سنة فهل رأيت ابرهيم...فاجابهم: قبل ان يكون ابراهيم انا كائن...فهل سمعت نبيا يقول عن نبي قد سبقه انه كائن قبله؟...هذه واحدة من النصوص التي لا تؤمن بها حضرتك، فيها اعلان المسيح لنا انه الرب الإله...حتى في يوم الحساب سيكون المسيح هو الديان، قال لسامعيه: 21«لَيْسَ كُلُّ مَنْ يَقُولُ لِي: يَارَبُّ، يَارَبُّ! يَدْخُلُ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ. بَلِ الَّذِي يَفْعَلُ إِرَادَةَ أَبِي الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ. 22كَثِيرُونَ سَيَقُولُونَ لِي فِي ذلِكَ الْيَوْمِ: يَارَبُّ، يَارَبُّ! أَلَيْسَ بِاسْمِكَ تَنَبَّأْنَا، وَبِاسْمِكَ أَخْرَجْنَا شَيَاطِينَ، وَبِاسْمِكَ صَنَعْنَا قُوَّاتٍ كَثِيرَةً؟ 23فَحِينَئِذٍ أُصَرِّحُ لَهُمْ: إِنِّي لَمْ أَعْرِفْكُمْ قَطُّ! اذْهَبُوا عَنِّي يَا فَاعِلِي الإِثْمِ!...
والسؤال يا اخ هاني: من هو صاحب السلطان بفتح باب السماء وباقفاله بوجه الناس؟ باسم من يتبنأ الناس؟ باسم انسام ام باسم الله؟...

-اما قول القرآن: وما قتلوه وما صلبوه، فنحن نفهمها بغير ما تفهمها حضرتك (طبعا ستعترض)...التقسير السليم بالنسبة لنا هو ان اليهود ظنوا ان المسيح قد مات وانتهوا منه، لكن المسيح خذلهم اذ قام من الموت كما وعد...اما عبارة متوفيك فهي تفيد الوفاة يا صديقي...ويؤكد على هذا الكلام ما قاله المسيح: السلام علي يوم ولدت ويوم اموت ويوم ابعث حيا...اذ من المفروض ان كلامه هذا قاله وهو على الارض...يعني المسيح قال عن نفسه انه ولد، ويتنبأ عن موته وعن بعثه حيا اي قيامته من الموت...

-يبدو انك لا تميز بين الحكم على انسان بالاعدام وبين من يبذل نفسه فداء الناس...المسيح لم يمت لأجل خطيئة قد فعلها، بل هو قدم حياته كانسان برضاه فاديا الناس من عقاب الخطية؟ الا تؤمن بالفداء من اجل الآخرين يا أخ هاني؟ الا يوجد في الاسلام فداء؟ ماذا تسمي من يقوم بعملية استشهادية؟ هل هو يعاقب على عمل قام به؟...
-اخي الكريم، لماذا رفع الله المسيح بصورة سرية؟ لماذا ظلم انسانا بريئا فتم صلبه مكان المسيح؟ الم تقل في تعليقك ان الله لا يقتل لا يعاقب البار ؟...هل كان الله خائفا من اليهود؟ هل استخدم الله غشا وخداعا لتخليص المسيح؟ الم يكن افضل لو ان المسيح قاومهم وواجههم وهو كان قادر كون الله ايده بمعجزات؟...اسئلة كثيرة يا اخي الكريم لا جواب لها عندكم مع احترامي لك...

-اما قول بولس يا صديقي، فهو كلام الحق ان فهمت على بولس...لكن ان قرأت ما قاله بولس بفكر اسلامي فحتما لن تفهمه...انت قارئ للعهد القديم...اليس كذلك؟ الم يمر عليك نص يعتبر ان كل من يعلق على خشبة يعتبر ملعونا او انه يعلق لأنه ملعون؟ هل حقا كان المسيح ملعونا؟ نعم ولا...فهو كان ملعونا من اليهود، وبحسب فكرهم وبحسب شريعتهم اعتبروا انه يستحق الصلب لأنه جدف والمجدف هو ملعون...لماذا جدف بحسب رأيهم؟ لأنه جعل نفسه الها وعلمهم كاله، واظهر لهم سلطانه الالهي بطرق عديدة...فبنظرهم استحق الصلب...ولكنهم لم يعلموا ولم يفقهوا ان المسيح لأجل هذه الساعة قد جاء...وهو يعرف انهم سيلعنونه ويتهموه زورا...المسيح ليس معلونا بل الصق به اليهود هذا التهمة حسدا وغيرة وزورا...

-ارجو انك استوعبت الشرح يا اخي الكريم، وآخر دعائنا ان ربنا يهديك ويشرق بنوره في حياتك لكي تسير بهداه وبنوره فتعرف الحق والحق يحررك...قال الرب يسوع: انا هو الطريق والحق والحياة...


هاني الشرمان (الأردن) - 2012-01-28 10:39

بسم الله الرحمن الرحيم
الاخ حبيب سلام الله لكم
بالنسبه لتحديك لي ان اقول في الشارع ان محمد ربي فقد اجبت عن هذا الكلام وراجع كتاباتي لك فستجد الجواب واعتقد انني قلت لك ان القران نفسه ذكر كلمة رب بمعنى سيد ( شخص بشري) وذكر نفس الكلمه بمعنى الله ومن شاء من الاخوه القراء فليقرأ سورة يوسف , وبالمناسبه هناك كلمه اخرى هي ( المولى) وهي تستخدم ايضا للبشر وتستخدم لله وتستخدم للخدم. اخي العزيز ليس كل ماكتب يكون صحيحا . فكيف يقال لانسان له بدايه ونهايه وذاق الموت انه ازلي وهو البدايه والنهايه فهذا ضد العقل والمنطق والفطره السليمه فنحن نقول عن الله سبحانه وتعالى انه البدايه والنهايه الاول والاخر لانه ازلي لابدايه ولا نهايه له ولاشيء قبله ولا بعده ولم يمت حتى لم ينم ولم تاخذه غفوه وليس كما وصف المسيح عليه السلام .
اخي العزيز ليس صحيحا ان المسيح فقط هو الوحيد الذي خوطب بعبارة الرب او كيريوس او ادوني وليس ادوناي او يهوه ولك بعض الامثله من كتابكم
تكوين 23/5 فَاجَابَ بَنُو حِثَّ ابْرَاهِيمَ:
تكوين 23/6 «اسْمَعْنَا يَا سَيِّدِي انْتَ رَئِيسٌ مِنَ اللهِ بَيْنَنَا. فِي افْضَلِ قُبُورِنَا ادْفِنْ مَيِّتَكَ. لا يَمْنَعُ احَدٌ مِنَّا قَبْرَهُ عَنْكَ حَتَّى لا تَدْفِنَ مَيِّتَكَ».

ה וַיַּעֲנוּ בְנֵי-חֵת אֶת-אַבְרָהָם, לֵאמֹר לוֹ.
ו שְׁמָעֵנוּ אֲדֹנִי, נְשִׂיא אֱלֹהִים אַתָּה בְּתוֹכֵנוּ--בְּמִבְחַר קְבָרֵינוּ, קְבֹר אֶת-מֵתֶךָ; אִישׁ מִמֶּנּוּ, אֶת-קִבְרוֹ לֹא-יִכְלֶה מִמְּךָ מִקְּבֹר מֵתֶךָ.
6μή κύριε ἄκουσον δὲ ἡμῶν βασιλεὺς παρὰ θεοῦ εἶ σὺ ἐν ἡμῖν ἐν τοῖς ἐκλεκτοῖς μνημείοις ἡμῶν θάψον τὸν νεκρόν σου οὐδεὶς γὰρ ἡμῶν τὸ μνημεῖον αὐτοῦ κωλύσει ἀπὸ σοῦ τοῦ θάψαι τὸν νεκρόν σου ἐκεῖ فقد استخدمت كلمة الرب ادوني وكيريوس بحق ابراهيم
وقد استخدمت بحق موسى ايضا
العدد 12/11 فَقَال هَارُونُ لِمُوسَى: «أَسْأَلُكَ يَا سَيِّدِي لا تَجْعَل عَليْنَا الخَطِيَّةَ التِي حَمِقْنَا وَأَخْطَأْنَا بِهَا.
יא וַיֹּאמֶר אַהֲרֹן, אֶל-מֹשֶׁה: בִּי אֲדֹנִי--אַל-נָא תָשֵׁת עָלֵינוּ חַטָּאת, אֲשֶׁר נוֹאַלְנוּ וַאֲשֶׁר חָטָאנוּ.
11καὶ εἶπεν ααρων πρὸς μωυσῆν δέομαι κύριε μὴ συνεπιθῇ ἡμῖν ἁμαρτίαν διότι ἠγνοήσαμεν καθότι ἡμάρτομεν
اخ يالعزيز
لماذا لم يقل عن نفسه انه ( يهوه) او الله فان كان هو الله لماذا لم يقلها صراحه وسؤالك ليس في محله مع الاحترام ( اين قال المسيح انا لست الله ) وانا اقول لم يناديه احد يا الله ليرد عليه بانني لست الله فهل لنا الحق ان نعتبر ابراهيم عليه السلام الله لانه لم يقل انا لست الله او نعتبر موسى هو الله لانه لم يقل عن نفسه انا لست الله علما بان الله قال له ( جعلتك الها لفرعون ) والكلمه العبريه هي الوهيم وهي كلمه خاصه بالله واليك النص من سفر الخروج7/1
וַיֹּאמֶר יְהוָה אֶל־מֹשֶׁה רְאֵה נְתַתִּיךָ אֱלֹהִים לְפַרְעֹה וְאַהֲרֹן אָחִיךָ יִהְיֶה נְבִיאֶךָ׃
1فقال الرب لموسى انظر. انا جعلتك الها لفرعون. وهرون اخوك يكون نبيّك.
1καὶ εἶπεν κύριος πρὸς μωυσῆν λέγων ἰδοὺ δέδωκά σε θεὸν φαραω καὶ ααρων ὁ ἀδελφός σου ἔσται σου προφήτης
اذن لو كان هو الله لقالها ولكنه رسول الله ( وهذه هي الحياة الابديه ان يعرفوك انت الاله الحقيقي وحدك) ( ويسوع المسيح الذي ارسلته) وقال ( انتم تدعونني معلما وحسنا تقولون لانني انا كذلك) وعندما سال التلاميذ عن ماذا تقول الجموع فيه فقالوا يقولون انه ايليا او يوحنا المعمدان او ارميا اواحد الانبياء فسالهم وانتم ماذا تقولون عني فاجابه بطرس وقال له انت هو المسيح ابن الله الحي ولم يقل له انك الله الحي فهذا مافهمه التلاميذ واعلنه بطرس .
اما عبارة ايلي ايلي فتقول انها نبوءه عنه حسنا . فهذا يعني ان النبوءه تتحدث عن انسان يستغيث بالهه وليس اله يستغيث باله وليس الله يستغيث بنفسه فالمزمور يتحدث عن انسان بريء يتعرض لمحنه ويدعو ربه الواحد ويسمع الله دعائه فينجيه لانه اتكل عليه .
اخي العزيز انا لا اؤمن بصحة نصوصكم مع الاحترام ولكن من باب ( على فرض صحته) ونستشهد به عليكم لانه ملزم لكم وليس ملزم لنا فنحن المسلمون عقيدتنا واضحه في القران ولا ناخذها من غيره من الكتب .
اخي العزيز
في العقيده الاسلاميه فان دين الله واحد مع تعدد الشرائع ودين الله هو الاسلام والاسلام هو الخضوع والاستسلام لاوامر الله والتصديق بكل ما انزل وارسل دون استثناء فهل كان المسيح خارج عن هذا المفهوم وتذكر ما قاله المسيح ( يا ابتاه ان كان من الممكن ان تعبر عني هذه الكاس الا اشربها ولكن لتكن مشيئتك لا مشيئتي ) وليس المسيح فقط بل كل انبياء الله ورسله قاطبة هم مسلمون فالله يقول ( ان الدين عند الله الاسلام) ولنا الحق ان نسال . من سمى ديانتكم بالمسيحيه ومتى ؟ ومن سمى ديانة بني اسرائيل باليهوديه ومتى؟
اما انني اخالف الاسلام بايماني فهذا غير صحيح
فانا اؤمن ان المسيح لم يقتل ولم يصلب ورفعه الله اليه كما قال القران ( وقولهم انا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وما قتلوه وما صلبوه ) اذن لم يمت على الصليب ولم ينال منه اليهود اما ان الله رفعه فهذا ايضا ما قاله القران الكريم بعد ان نجاه الله من القتل والصلب قال الله تعالى له (اذ قال الله يا عيسى اني متوفيك ورافعك الي ) ال عمران 55 اي توفاه الله واماته موتة طبيعيه من دون قتل ولا صلب ورفع الله روحه او درجته ومكانته فما الغريب يا اخ حبيب نعم هذا هو الاسلام الحق فالله لا يعاقب البار ويترك الاثيم والله لا يرضى بقتل ابنه الوحيد البريء الم يقل ( النفس التي تخطيء هي التي تموت) فالمسيح لم يخطيء فلماذا يموت بسبب الخطيئه حسب ما تقولون. الا تقولون ان النبوءه الوارده في تثنيه 18/18 خاصه بالمسيح . حسنا فالنبوءه تقول (اما النبي الذي يتجبر فينطق باسمي بما لم امره ان يتكلم به او يتنبا باسم الهه اخرى فانه حتما يموت) وبما ان المسيح مات حتما فهذا يعني انه تنبا باسم الهه اخرى وانه تكلم بما لم يامره الله . ( طبعا نحن ننزه المسيح من هذا الكلام وننزه من الموتة اللعينه وننزه من اللعنه التي تحدث عنها بولس قائلا ( اصبح ملعونا من اجل خطايانا ) واللعنه هي الطرد من رحمة الله والعياذ بالله العظيم واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين



بامكانك مشاركتنا تعليقك بمجرد أن تسجل نفسك عضوا في الموقع


تحميل تطبيق "الإيمان والحياة" Android iPhone iPad

شارك هذه الصفحة: