التي تعني زاوية المتحدثين والتي تقع في القسم الشمالي الشرقي من الحديقة وهي المكان الذي يجتمع فيه المتحدثون كل يوم أحد لإلقاء كلمة أو إجراء حوار أو مناظرة حول موضوع ما بكل حرية.
واسمح لي هنا بأن أضع خطاً  تحت عبارة بكل حرية.

هايد بارك الأردن

ولأن إسم الهايد بارك معروف جداً ويوضع إلى جانب عبارة "التعبير بحرية"، خصصت إدارة موقع JO 24 ، زاوية خاصة أسمتها "الهايد بارك". إذ تطرح في هذه الزاوية مجموعة من القضايا الساخنة وبكل حرية أيضاً. طبعاً الحرية المسموح بها في بلداننا العربية. مع العلم أن سقف الحريات في بلداننا العربية لا زال هو هو ولم يتغير حتى بعد الربيع العربي التي هبت رياحه قبل سنتين ونصف تقريباً، ولا تزال في بعض الدول.

مفهوم الهايد بارك

لكن مع ذلك يبقى مفهوم الهايد بارك مفقوداً في عالمنا العربي. مع أن ميدان التحرير شهد حركة مشابهة للهايد بارك، وقد كنت شاهداً لذلك بنفسي في إحدى زياراتي إلى مصر أم الدنيا. لكن "زمان أول تحول" كما يقال، ولم يعد ميدان التحرير مساحة للتعبير عن الحرية، خاصة بعد قمع الحرية فيه بطريقة سافرة.

وعلى أمل أن يصبح في كل بلد عربي "هايد بارك" خاص به - خاصة في بلدنا الأردن - أدعوك صديقي لإلقاء نظرة على هذا الهايد بارك الإفتراضي على الشبكة العنكبوتية. فكما يقول المثل: "ساقية جارية ولا نهر مقطوع".

بالمناسبة هل عشت الحرية الحقيقية في يوم من الأيام؟

لزيارة هايد بارك الأردن اضغط هنا


تعليقات (4)


خليل إبراهيم (المشرف) - 2013-10-28 10:27

أخي قتيبة،
مع أن تعليقك لا يمت بصلة لموضوع المدونة، لكن سأجيبك كي لا تقول إننا لا نجيب عن الأسئلة.
اولاً هذه الآية هي جزء بسيط من كتاب اسمه نشيد الأنشاد موجود في الكتاب المقدس، وبالتالي ليس مسموح لك بأن تقتطع آية دون أن تفهم السياق العام للمقطع أو الكتاب ككل.
ثانياً: سفر نشيد الأنشاد يتكلم عن قدسية العلاقة بين الزوج وزوجته. هذه العلاقة التي أسسها الله بكل ما فيها من احتياجات عاطفية ونفسية وجسدية. والعلاقة بين الزوج وزوجته هي علاقة متكاملة، لذلك أراد الله من خلال وجود هذا السفر الذي يتكلم عن العلاقة داخل إطار الزواج أن يعطي مفهوماً مقدساً للزواج من جميع النواحي حتى الجنسية فيه والتي هي ليست بعيد ولا بشر بين الرجل والمرأة داخل إطار الزواج المقدس.
أرجو أن يكون كلامي واضحاً لك . وإن كان لديك أي سؤال أرجو أن تطرحه علينا وسنجيبك بكل سرور.
والرب معك.


قتيبة (فلسطين) - 2013-08-15 14:27

ما أجمل رجليك بالنعلين يا بنات الكريم. دوائر فخذيك مثل الحلى صنعة يدي صَنَّاع

ما هذا وضح لي اهيه دعوة لنشر الفاحشة
اهذا قول الله كما تزعمون تبا تبا لا حول ولا قوة الا بالله هذا الكلام ليس هذا المقط بل كلة يدعو الى الفسق والفجور برأيي وان كان لديك ماتقول فانشر كلامي ووضح


خليل إبراهيم (المشرف) - 2013-07-19 10:26

صحيح غزل معك حق، على هذه الأرض لا يوجد شيء اسمه حرية بدون المسيح. لكن مع المسيح يستطيع الإنسان أن يعيش الحرية كاملة من قيد الخطيئة وعقابها الأبدي وحرية من سطوة إبليس.
هل اختبرتي هذا النوع من الحرية؟؟
سلام


غزل (سوريا) - 2013-07-05 18:26

بالاسم حريه ما في شي اسمو حرية التعبير عن الراي حتى بالدول الديمقراطيه كل كلمه بتحكيها بتكون محسوبه عليك لهيك بدك تعد للعشره واحيان للميه اذا بتزت كلمتك او بتحتفظ فيها



بامكانك مشاركتنا تعليقك بمجرد أن تسجل نفسك عضوا في الموقع


شارك هذه الصفحة: