FacebookMr MaaroufInstagramPinterest

العين في العينمن اللائق أن تنظر إلى وجه مُحدّثك،

لأنك بهذا تقول له: "إنني أهتم بك وبما تقوله، وكلامك عني مهم، لأنك أنت شخصياً مهم".

أمّا النظر في اتجاهات كثيرة أخرى، فيدلّ على عدم الاكتراث أو الانتباه، أو كأنك تقول: "إنه كلامك". ودليل أيضاً على الاستهانة به أو على أنك تخشى مواجهة من تحدّثه، أو دليل على عدم محبتك له.

وفي الوقت نفسه، لا تتفرّس بعينيك في ملامح مُحدّثك، لمحاولة أن تفهم ما يدور وراء الكلام، أو لتقرأ ما بين السّطور، وبخاصة إذا كان محدّثك فتاة أو سيدة.

وأيضاً لا تُطيل فترات الصمت، إذا كان عليك أن تجيب عن بعض الأسئلة، حتى لا تحرجه.

 


تعليقات (2)


مجلة حياة (المشرف) - 2013-09-09 15:51

شكرا لك الرب يباركك


brino (الجزائر) - 2013-09-06 08:55

صحيح...



بامكانك مشاركتنا تعليقك بمجرد أن تسجل نفسك عضوا في الموقع


تحميل تطبيق "الإيمان والحياة"

Android
iPhone

 

اتّصال بنا بالهاتف الموبايل:

موبايلWhatsappViberLine

أوروبا: 37253266503+Whatsapp

أوروبا: 37253266498+Whatsapp

أوروبا: 37281957350+Whatsapp

لبنان: 96176425243+Whatsapp

Skype: khalil-maarifa

شارك هذه الصفحة: