FacebookTwitterMr MaaroufInstagramPinterest

موقع فلسطين على خارطة العالم هو في غربي القارة الآسيوية بين  خط طول 15-34ْ و40- 35ْ شرقاً، وبين دائرتي عرض 30-29ْ و 15 -33ْ شمالاً. وهي تشكل الشطر الجنوبي الغربي من وحدة جغرافية كبرى في المشرق العربي وهي لبنان وسورية والاردن حيث لفلسطين حدود مشتركة مع كل من هذه الدول.

تمتد حدود فلسطين مع لبنان من الساحل وتحديدا من الناقورة  صعوداً مدينة بنت جبيل اللبنانية عندما ينعطف الحد الفاصل بين البلدين شمالاً بزاوية تكاد تكون قائمة، ليطوق منابع نهر الأردن ، فيضمها إلى فلسطين في ممر أرضي ضيق، أما من الشرق يحد فلسطين الأراضي السورية، ومن الجنوب الأردن، أما الحدود مع مصر فهي ترسم خطاً يكاد يكون مستقيماً يفصل بين شبه جزيرة سيناء وأراضي صحراء النقب، ويبدأ خط الحدود من رفح على البحر المتوسط إلى طابا على خليج العقبة. وفي الغرب تطل فلسطين على المياه الدولية المفتوحة للبحر المتوسط، مسافة تربو على 250 كليومتر فيما بين رأس الناقورة في الشمال ورفح في الجنوب.
وبحكم موقعها الجغرافي ترى في فلسطين نماذج مختلفة للحياة البشرية حيث الطابع البدوي في الجنوب الصحراوي، والطابع المدني في المناطق الساحلية والداخل. وعبر التاريخ كانت فلسطين معبراً للحركات التجارية ونقطة انطلاق للغزوات العسكرية فكانت عامل وصل اقتصادي وعسكري وسياسي بين الدول المحيطة بها وصولاً الى قارات العالم وخاصة اوروبا وافريقيا فكانت فلسطين  تمثل احدى الطرق التجارية الهامة التي تربط بين مواطن الحضارات في وادي النيل وجنوب الجزيرة العربية من جهة، ومواطن الحضارات في بلاد الشام الشمالية وفي العراق من جهة ثانية، وكانت فلسطين مسرحاً لمرور القوافل التجارية ، حيث تسير إليها القوافل العربية صيفاً قادمة من الجزيرة العربية... كما كانت معبراً لمرور هجرات القبائل العربية التي قدمت من الجزيرة العربية في طريقها لبلاد الشام أو شمالي أفريقيا، واستقر بعضها في فلسطين بينما استقر بعضها الآخر في المناطق المجاورة .

ما يميز جغرافية فلسطين هو بساطة تكوينها الجيولوجي الذي يتكوّن من طبقات صخرية غرانيتية وكلسية وطباشيرية ورملية...أما السطح الخارجي فهو يتفاوت بين الاغوار المنخفضة عن سطح البحر والسهول المنبسطة التي ترتفع قليلا عن سطح البحر والهضاب المتوسطة والعالية التي تفصلها سلاسل جبلية...ومن جبال فلسطين الهامة نذكر:


أ - جبال الجليل
وهي متصلة بجبل عامل في لبنان وتكاد الصفات الطبيعية للمنطقتين تكون واحدة، ويبلغ معدل ارتفاع هذه الجبال بين 300 و600 متراً عن سطح البحر وهي تمتد لمسافة نحو خمسين كيلومتراً من نهاية سهل عكا غرباً الى  مشارف طبرية شرقاً، وما يقرب من المسافة نفسها من الحدود اللبنانية شمالاً إلى سهل مرج ابن عامر جنوباً.

ب - جبال السامرة (مع الكرمل)
تقع هذه الجبال إلى الجنوب من مرج ابن عامر شمالاً، وتمتد إلى الجنوب من مدينة نابلس (عند خان اللبن). وإذا أضفنا إليها جبل الكرمل الذي يبدأ عند مدينة حيفا ويصل إلى مجدّو ثم يتصل بها حول جنين. كانت الرقعة التي تشغلها قريبة من الرقعة التي تشغلها مرتفعات الجليل. وفي الشرق تطل هذه الجبال على الغور الذي يفيد نهره (الأردن) من المياه التي تحملها إليه الأودية مثل وادي الفارعة وبعض الأنهار.
وهذه الجبال، على العموم، أقل ارتفاعاً من جبال الجليل. وليس فيها سوى جبل واحد يقرب ارتفاعه من ألف متر (جبل جريزم قرب نابلس). أما جبل الكرمل فيبلغ أعلى ارتفاع فيه 550 متراً.
 
ج - جبال القدس والخليل
وهي إلى الجنوب من نابلس...ويبلغ معدل ارتفاعها ما بين 500 الى الف متراً عن سطح البحر... وهي تمتد من جنوب مدينة الخليل الى مدينة النقب جنوب فلسطين.

*اما من جهة أنهار فلسطين فأشهرها نهر الأردن وهو يمر في داخل فلسطين ويصب في البحر الميت...وتستخدم مياهه في الري في المناطق التي يمر فيها وخاصة في الاجزاء الشمالية من مناطق عبوره...
بالإضافة إلى نهر الأردن ثمة أنهار صغير، بطبيعة الحال في السهل الساحلي وهي من الشمال إلى الجنوب نهر المقطع ونهر الأزرق ونهر العوجا.

*المناخ
يتأثر مناخ فلسطين من حيث الحرارة وكمية الأمطار بأمور ثلاثة: أولها أن في البلد سلسلة جبال تمتد من الشمال إلى الجنوب محاذية للسهل الساحلي. وثانيها أنه إلى الجنوب والجنوب الغربي، وهما طريق الرياح الغربية التي تحمل الأمطار في الشتاء، تقع صحاري واسعة بدءاً بصحراء سيناء ومروراً بمصر إلى شمال أفريقية، وثالثها أن البلد يجاور في الجهة الشرقية جزءاً من الصحراء السورية.
ويمكن القول إجمالاً أن الحرارة في فلسطين عامة  معتدلة شتاء، ومرتفعة صيفاً، وأن المطر فيه غزير نسبياً في المناطق الساحلية والداخل...ترتفع درجة الحرارة تدريجياً ابتداءً من شهر آذار/مارس، وشهر آب/أغسطس هوأشد شهور السنة حرارة.


تعليقات (0)



بامكانك مشاركتنا تعليقك بمجرد أن تسجل نفسك عضوا في الموقع


شارك هذه الصفحة: